ما هو الاقتصاد الاخضر الاماراتي

khaled
منوعات
15 مايو 2022

ما هو الاقتصاد الأخضر لدولة الإمارات العربية المتحدة الذي تسعى الدولة لدعمه ومراجعته كافة السياسات الحكومية والمشاريع الوطنية وفق مبادئها ، هو ما سنشرح في هذا الموضوع ، حيث تسعى مجموعة من الدول العربية للتحرك نحو هذا النوع من الاقتصاد. من المشاريع الاقتصادية القديمة ، لذلك يقدم موقع عرباوي نت من خلال هذا المقال تعريفًا المقصود بهذا النوع من الاقتصاد ، مع شرح لأهم خصائص هذا النوع في دولة الإمارات العربية المتحدة.

ما هو برنامج الاقتصاد الأخضر؟

برنامج أطلقته منظمة الأمم المتحدة للبيئة ، واصفاً إياه بنوع من الاقتصاد الذي يهدف إلى تقليل المخاطر البيئية الحالية أو المتوقعة في المستقبل ، من خلال تطبيقه وتعايشه بطريقة مستدامة ، ويمكن تعريف هذا النظام على المستوى الدولي. التنمية كنوع من الاقتصاد الذي يدعم استثمار الموارد الطبيعية بطرق تقلل التلوث وانبعاثات الكربون الضارة ، والتي بدورها تؤدي إلى فقدان التنوع البيولوجي في البيئة.

اقرأ أيضًا: العلاقة الأسرية بين آل مكتوم وآل نهيان

ما هو الاقتصاد الأخضر لدولة الإمارات؟

مبادرة وطنية أطلقتها حكومة الإمارات العربية المتحدة تحت شعار “الاقتصاد الأخضر من أجل التنمية المستدامة” وهي مبادرة طويلة الأمد تهدف إلى جعل دولة الإمارات رائدة عالمياً في هذا النظام الاقتصادي فضلاً عن أن تصبح مركزاً لتصدير المنتجات الخضراء. المنتجات والتقنيات ، من أجل الحفاظ على التنمية الاقتصادية المستدامة مع الحفاظ على بيئة مستدامة. بالإضافة إلى وضع سياسات بيئية وعمرانية جديدة لنفس الغرض. [1]

اقرأ أيضا: لماذا تسمى الشيخة فاطمة أم الإمارات؟

استراتيجية دولة الإمارات العربية المتحدة لدعم الاقتصاد الأخضر

تهتم دولة الإمارات بمجال الطاقة المتجددة والحفاظ على البيئة ، وقد حققت العديد من الإنجازات في هذا الصدد ، مثل إنشاء محطة “شمس” التي تعد أكبر محطة للطاقة الشمسية المركزة في العالم ، وحكومة الإمارات العربية المتحدة. وضع ستة محاور استراتيجية للعمل على دعم الاقتصاد الأخضر في الدولة ، وهي كالتالي:

  • الطاقة الخضراء: وضع مجموعة من السياسات والبرامج التي تشجع على استخدام الوقود النظيف في توليد الطاقة ، بهدف زيادة الاعتماد على إنتاج واستخدام الطاقات المتجددة والأدوات ذات الصلة.
  • السياسات الحكومية: العمل وفق السياسات الحكومية التي تشجع الاستثمار في الطاقة النظيفة وتدعم مشاريع الاقتصاد الأخضر ، من خلال تسهيل تصدير وإنتاج التقنيات الخضراء ، بالإضافة إلى العمل على إعداد كوادر بشرية وطنية قادرة على العمل في هذه المجالات. خلق فرص عمل. بالنسبة لهم.
  • المدينة الخضراء: برامج حضرية تهدف إلى الحفاظ على البيئة بشكل يحافظ على صحة المواطنين ، والاعتماد على وسائل نقل صديقة للبيئة تسمى النقل المستدام ، والاهتمام بتقنيات تنقية الهواء الداخلي بالمدن ، وكذلك استخدام التخطيط الحضري. يرفع الكفاءة البيئية للمباني والمنازل.
  • مواجهة التغير المناخي: برامج تهدف إلى تشجيع الزراعة العضوية من خلال دعم مشاريعها على المستويين المحلي والاتحادي ، وتهدف إلى تقليل انبعاثات الكربون والملوثات الكيميائية من المنشآت الصناعية والتجارية.
  • الحياة الخضراء: وضع مجموعة من برامج التوعية والتثقيف البيئي للمواطنين ، بالإضافة إلى وضع سياسات تهدف إلى استخدام طاقة الموارد الطبيعية لترشيد استهلاك المياه والكهرباء ، والعمل على زيادة إعادة تدوير النفايات الفردية أو التجارية. المشاريع
  • التقنيات والتقنيات الخضراء: في المرحلة الأولى من هذا المسار ، تهتم حكومة الإمارات العربية المتحدة بتقنيات تحويل النفايات إلى طاقة ، بالإضافة إلى تقنيات احتجاز الكربون وتخزينه.

اقرأ أيضًا: كيف يتم انتخاب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة

إنجازات دولة الإمارات في مجال الطاقة المستدامة

حققت دولة الإمارات العديد من الإنجازات المهمة في مجال الطاقة المستدامة أو الطاقة المتجددة ، من أجل تحقيق رؤية الإمارات في أن تصبح دولة رائدة في هذه المجالات. يمكن توضيح بعض أهم الإنجازات أدناه:

  • إنشاء محطة “شمس” لتكون أكبر محطة للطاقة الشمسية المركزة في العالم.
  • إنشاء محطة توليد نفايات ومخلفات في إمارة أبوظبي.
  • إنشاء حديقة للطاقة الشمسية في دبي.
  • إطلاق مبادرة مصدر ، المدينة البيئية الأكثر استدامة في المنطقة العربية.

اقرأ أيضًا: من هو ولي عهد الإمارات الجديد محمد بن زايد؟

أبرز مشاريع الاقتصاد الأخضر في دولة الإمارات العربية المتحدة

أطلقت دولة الإمارات العديد من المشاريع الوطنية التي تهدف إلى دعم التحول إلى الاقتصاد الأخضر ، حفاظاً على البيئة من الملوثات بما يعود بالنفع على حياة الإنسان من خلال زيادة النمو الاقتصادي ورفع معدل الصحة. يمكن تفسير هذه المشاريع على النحو التالي:

  • تقليل الاعتماد على النفط والغاز والاعتماد على مصادر الطاقة النظيفة كمصادر بديلة.
  • ترشيد الطاقة المستخدمة في الصناعة ، وهي مشاريع تعمل بآلية كاملة لتوفير الطاقة إلى أقصى حد ممكن.
  • الاعتماد على الوقود النظيف من خلال الاعتماد على الغاز الطبيعي لتشغيل المركبات ، بالإضافة إلى الاعتماد على الديزل الصديق للبيئة.
  • إنشاء محطات وقود للخدمات الخضراء والتي تولد أكثر من نصف احتياجاتها من الطاقة المتجددة وتحتوي على جميع أسباب الانبعاثات والتلوث.
  • إنشاء العديد من المدن المستدامة التي تستخدم أحدث الأساليب للحفاظ على الموارد الطبيعية وترشيد استهلاك المياه والكهرباء ، مثل مدينة وردة الصحراء.

اقرأ أيضًا: ما هو الأصل الحقيقي لآل نهيان؟

متطلبات التحول إلى النظام الأخضر في دولة الإمارات العربية المتحدة

تسعى دولة الإمارات العربية المتحدة إلى أن تصبح رائدة في هذا النوع من الاقتصاد ، ولهذا السبب توليها اهتمامًا وثيقًا ومستعدة لتوفير جميع متطلبات الانتقال الكامل إلى هذا النظام ، والذي سيحقق طفرة نمو كبيرة للدولة في السنوات القادمة. السنوات. ومن أهم المتطلبات التي تحتاجها دولة الإمارات للتحول الكامل لهذا النظام ما يلي:

  • العمل على تعمير المناظر الطبيعية وزيادة المساحات الخضراء والمساحات الزراعية.
  • العمل على تخفيف الأعباء المالية على الفلاحين والتخفيف من وطأة الفقر.
  • تطوير وهيكل السياسات الحكومية التي تشجع الاستثمار في هذه المجالات.
  • وضع البرامج والسياسات التي تغير أنماط الإنتاج والاستهلاك بما يتوافق مع أهداف النظام الاقتصادي.
  • رفع كفاءة العمل في مجالات الطاقة ودعم زيادة الاستثمار فيها.
  • تطوير استراتيجيات تقلل انبعاثات الكربون في النفايات الصناعية والاعتماد على تقنيات الإنتاج النظيف.

اقرأ أيضًا: من هو ولي عهد أبوظبي القادم 2022

هنا ينتهي المقال بشرح ما هو الاقتصاد الأخضر لدولة الإمارات العربية المتحدة ، بعد توضيح تعريف وبداية نظام الاقتصاد الأخضر العالمي ، وكذلك أهم خصائص هذا النظام في دولة الإمارات مع شرح لأهم إنجازاته في هذا. ميدان.

رابط مختصر