من هو الصحابي الذي اهتز عرش الرحمن لموته وتفاصيل سيرته ووفاته

wael
منوعات
10 مايو 2021

الكلمة هي غذاء العقول، ومصباح القلوب ،بها تبني وبها تهدم ،لذلك كنا حريصين كل الحرص في موقع مقالتى علي اختيار الكلمة ذات القيمة والموضوعات ذات الفائدة ،وما يرضي الله ورسوله .

من هو الصحابي الذي هز عرش الرحمن حتى موته هو السؤال الذي ستجيب عليه هذه المقالة ، ولكن قبل ذلك لا بد من معرفة معنى الصحابي ، حيث أن تعريف الصحابي هو من رافقه. الرسول وشركاه ، ومن التقى به آمن به ومات في دين الإسلام ، وكل من التقى الرسول – له الصلاة والسلام – ولو حكمًا كصبي في المهد ، ومن احتضن الرسول في عهده. العهد حتى لو لم ير الرسول ، والموقع مقالتي نتي يهتم بأخبار الصحابة الكرام ، وفي هذا المقال يخبرنا من هو الصحابي الذي هز عرش الرحمن حتى وفاته.

تفضيل الصحابة الكرام عن باقي البشر

ومعلوم أن الصحابة رضي الله عنهم خير الأنبياء. وقد جاء ذلك في الكتاب والسنة ، وأن الصحابة الكرام خير الناس بعد الأنبياء صلى الله عليهم أجمعين. وسوف تؤمن بالله. “[1] وقد قيل: المراد بهذه الآية الكريمة: الصحابة الكرام ، وتفضيلهم على سائر البشر ، أنهم يتلقون العلم من الرسول – صلى الله عليه وسلم – مباشرة دون وسيط بينهم.

وأشار النبي في الحديث الشريف إلى أن الصحابة خير الناس من بعده ، كما روى عبد الله بن مولا رضي الله عنه: (كنت أسير ببريدة الإسلامي قائلًا: اللهم صل أنا مع قراني الذي أنا فيه ثلاثة ، وقلت: وأنا؟ ثم نادى به ، ثم قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: خير هذه الأمة القرن الذي بعثت فيه ، ثم من تبعهم ، ثم من تبعهم. اتبعهم ثم قوم تسبق شهادتهم شهادتهم وإيمانهم وإيمانهم.[2] أتى لهم بصحبة خير من قرن لم يروا الرسول ، فمن الصحابي الذي هز عرش الرحمن بوفاته هو سؤال يطرح الكثير من الجواب عليه.[3]

من هو الصحابي الذي هز عرش الرحمن بوفاته

والصحابي الذي هز عرش الرحمن بوفاته سعد بن معاذ رضي الله عنه. الصحابة رضي الله عنهم خير البشر بعد الأنبياء ، والله -عزاه- مدحهم من فوق سبع سموات ، وقال النبي -صلى الله عليه وسلم- إنهم آمنون. من الفتن والأمان من الخلافات والفتن ، وإذا ذهبوا بعدهم فتات وشبهات ، فإن الصحابة الكرام لهم قلوب بيضاء ، ممن لهم قلوب طيبة بعد قلب الرسول.

معاذ بن جبل – رضي الله عنه – جليل القدر صاحب المكانة العالية ، كان سيد قومه مطيعًا في عشيرته ، وحسن في الإسلام حتى مات شهيدًا ، ودخل سعد بن معاذ الإسلام عندما كان. كان ابن ثلاثين سنة ومات وهو ابن سبع وثلاثين سنة. توفي في ريعان شبابه وماتت سبع سنوات فقط على إسلامه ، ولكن عندما مات حدث شيء عظيم وحدث عظمة عظيمة. أفضل ما أسلموا ، والله ورسوله أعلم.[4]

من هو سيد القراء

سبب اهتزاز عرش الرحمن موت سعد بن معاذ

عند وفاة سعد بن معاذ رضي الله عنه اهتز عرش الرحمن ، فما سبب اهتزاز عرش الرحمن بسبب وفاة سعد بن معاذ؟ وفي سؤال من هو الصحابي الذي هز عرش الرحمن بوفاته عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، قال: اهتز عرش الرحمن بوفاة سعد بن معاذ.[5] قال الحافظ ابن حجر في اهتزاز عرش الرحمن: أن المراد بهز العرش هو أمله وسعادته بقدوم روح سعد ، وقد قيل: المراد بذبذبه: اهتزاز حاملي العرش.[6]

سعد بن معاذ رضي الله عنه

سعد بن معاذ من أصحاب الرسول صلى الله عليه وسلم ، وقد أثنى عليه الله في كتابه العزيز ، وأثنى على النبي على أحاديثه الطيبة ، أما نسبه فهو سعد بن معاذ بن نعمان. بن امرؤ القيس بن زيد بن عبد الأشعل ، كان سيد الأوس مؤيدا ، ويطلق عليه أبو عمرو ، أما نسبه. صفاته الجسدية كونه طويل البياض ، حسن الوجه والمظهر ، ورضي الله عنه على يدي الصحابي الجليل مصعب بن عمير رضي الله عنه ، وعند إسلامه فوراً قام ذهب إلى قومه يدعوهم إلى الإسلام ، فلم يتركهم حتى أسلموا جميعهم على يده ، وكانوا أول من أسلم. سعد – رضي الله عنه – بدر وأحد والخندق ، وكان قويا على الكفار ، نصيرا للمسلمين في حياته حتى استشهد رضي الله عنه.[7]

وقفات من سيرة الصحابي سعد بن معاذ

تخرج الصحابي الكبير سعد بن معاذ من مدرسة الرسول صلى الله عليه وسلم ، فقد عاش سبع سنين في ظل الإسلام ، عمل خلالها أشياء عظيمة وعظيمة.[8]

  • في اليوم الذي أعلن فيه عبد الله بن أبي بن سلول نفاقه ، وطعن الرسول بهجرة الرسول صلى الله عليه وسلم ، ثم قام النبي لينصح الناس على المنافق ، ثم اندفع سعد إلى نصرة نبيه ورسوله. أخبره أنه لو كان من قومه قطع رقبته ، وإذا كان من الخزرج سينتظر أمر النبي به.
  • ومن بين مواقفه – رضي الله عنه – عندما كلفه الرسول – صلى الله عليه وسلم – مهمة سرية ، حيث تم اختيار جماعة تكلفها باغتيال اليهودي الذي أساء إلى الرسول والمسلمين كعب. نجح بن الأشراف وسعد في هذه المهمة ، ونال ثقة الرسول وحبه.
  • حضر سعد بدر وأحد والخندق وكان له الكثير في القتال. في بدر لما سمع النبي بخروج قريش بدأ يستشير الناس ، وتذكر أنهم لما بايعوه وعدوه بحمايته في المدينة ، فكان يخاف من عدم رغبتهم. أن يخرج للقاء قريش ، ففهم معاذ ما يقصده. فقال له النبي: “والله كأنك تريدنا يا رسول الله قال نعم. لقد أسقطته لتخونه معك ، ما تركه لنا رجل ، ونكره إذا قابلنا عدونا غدًا. أنا صبور في الحرب ، والصدق في الاجتماع. ربما يريك الله ما تعترف به عينك ، فامش على بركة الله. “[9] سُر النبي بإجابة سعد وطمأن قلبه ، وأخبرهم أن الله وعده بالنصر ، وكان ذلك لمسلمي بدر.

موت الصحابي الذي هز عرش الرحمن بوفاته

بعد أن شارك سعد بن معاذ في غزوة بدر وأحد ، حضر غزوة الخندق ، وضربه أحد المشركين بسهم وضربه ، فدعا سعد ربه أن لا يقتله حتى يبرد قلبه من اليهود الذين خدعوا المسلمين ، وتحدوا العهود والعهود بينهم وخيانة لهم. ذهب الرسول إلى اليهود وحاصرهم حتى استسلموا ، فأوكل أمرهم إلى سعد ، فقبلوهم ظناً منهم أنه يرحمهم ؛ لأنه كان حليفهم في العصر الجاهلي ، ولكن سعد بن معاذ. حكمها الله ولم يلين ولا يسير معهم في شؤونهم ، وبعد ذلك رجع سعد إلى خيمته ففتح جرحه وبقي ينزف شهيداً رضي الله عنه ، اهتز عرش الرحمن بوفاته وفتحت أبواب الجنة ، ومات عن عمر يناهز السابعة والثلاثين رضي الله عنه ورضاه.[10]

من هو أول من كتب بسم الله الرحمن الرحيم

من هو الصحابي الذي هز عرش الرحمن بوفاته سؤال أجاب عليه المقال ، حيث يعرّف المقال الصحابة الكرام ويظهر فضلهم ، ويفصّل المقال حياة سعد بن معاذ من نسبه ومولده. لإسلامه وقدرته في الإسلام ، حتى وفاته رضي الله عنه ، وعرش الرحمن إلى موته.

رابط مختصر